تقنية NFC| أهم 6 فوائد لها
تقنية NFC

مع تطور العالم، وحركته السريعة نحو عالم التكنولوجيا، تطُل تقنية NFC برأسها، لتعلن سيطرتها على أهم التطورات الرقمية فى عالم الهواتف والحواسيب.

ومؤخرًا صرنا نسمع بكثرة عن تطبيقات تقوم على فكرة هذه التقنية، مثل تطبيق  Android Pay، وكذلك تطبيق Samsung pay، واللذان تتمحور فكرة عملهما حول خاصية (NFC)، فما هي هذه الخاصية؟ وكيف تعمل؟ وما هي استخداماتها؟

وهذا ما سنوضحة في هذه المقالة المُقدمة من مــوقع نــاس فـــون

تعريف تقنية NFC

تُعرف هذه التقنية بأنها (التقنية التى تسمح بمرور البيانات من جهاز إلى آخر عن طريق تلامس الجهازين معًا).

وهي تعد اختصارًا لـ (Near Field Communication)، أي الاتصال قريب المدى، وتستطيع كذلك مشاركة كافة المعلومات والصور والفيديوهات من جهاز إلى آخر فى نطاق ضيق، لا يتعدى الخمسة سنتيمترات.

وأصبحت ملازمة لكل إصدارات الهواتف المحمولة الجديدة، ولا يكاد يخلو منها أي هاتف.

من أين جاءت فكرة تقنية الـ NFC؟

جاءت فكرة هذه التقنية من RFID وهي اختصار لـ ( Radio-Frequency Identification) وهي تعني معرفة الهوية من خلال موجات الراديو، ويتم اختصارها إلى “RFID”، وهي خاصية يتم التعامل بها فى المتاجر الكبيرة، إذ تتيح لمالك المتجر أو للبائع فرصة تعقب البضائع والمنتجات، وذلك عن طريق شريط صغير يحمل بيانات المنتج مرفقة بكود ما، فيقوم البائع بوضع ذلك الشريط على جهاز ما محدد، وتلقائيًا تنتقل كافة البيانات المكتوبة إلى حاسوب البائع أو المالك.

وهكذا تقنية الـ “NFC” تقوم على هذه الفكرة، ولكن من خلال الهواتف المحمولة.

وهذه التقنية ليست باكتشاف جديد فى عالم التكنولوجيا، إذ تم اكتشافها فى عام 1983، وكان أول ظهور لها فى الهواتف المحمولة عام 2004، فكانت شركة نوكيا أول شركة تضع هذه التقنية فى إصداراتها.

وفى عام 2010 بدأت شركات الهاتف المحمول تطوير هذه التقنية مرة بعد مرة، حتى أصبح متاحًا لكافة الشركات استخدام التقنية في كافة إصداراتهم الجديدة والمتاحة للاستخدام. 

طريقة عمل تقنية NFC

تعمل هذه التقنية عن طريق نقل المعلومات المراد مشاركتها من خلال موجات الراديو، وهي طريقة شديدة الشبه بعملية النقل “البلوتوث”، لكنها أكثر سرعة بطبيعة الحال.

وأصبحت الـ هذه التقنية من أهم وسائل الاتصال اللاسلكي المستخدمة حاليًا، إذ فقط يتطلب الأمر تمرير الهاتف فوق الجهاز المحدد للنقل، أو وضعهما بجوار بعضهما البعض، وستبدأ عملية النقل تلقائيًا وبشكل سريع.

ويتم نقل هذه المعلومات عن طريق تردد 13.56MHz، بسرعات مختلفة مثل ” 106، 212 ، 424″ كيلو بايت فى الثانية الواحدة.

استخدامات تقنية NFC

1- المحفظة الإلكترونية: يعد من أهم أهداف الـ NFC هو الاستغناء عن العملة ورقية كانت أو نقدية، وكذلك الاستغناء عن بطاقات البنك الائتمانية، واستعمال التقنية فى كافة عمليات الدفع.

ويتم ذلك عن طريق تحميل تطبيق Android Pay الذي يتيح لمستخدمي أجهزة أندرويد.

وتتمتع هواتف Apple بدايًة من هاتفي iPhone 6 و iPhone 6 Plus فصاعدًا، أيضًا بوظائف NFC مثلما تفعل Apple Watch.

2- نقل البيانات: وهو الاستخدام الأشهر للـ NFC، حيث تتيح هذه التقنية نقل المعلومات التى تستغرق وقتًا طويلا.

3- التحكم بالأجهزة الإلكترونية المختلفة: وتتم هذه العملية من خلال توصيل الهاتف المحمول بالـ NFC الخاص بأي جهاز إلكتروني ترغب بالتحكم به، وبعدها تصبح قادرًا على التحكم بمستوى الصوت وكل ما يصدر عن هذا الجهاز.

 

استخدامات تقنية الـ NFC
استخدامات تقنية الـ NFC

 

4- تأمين المنزل: من أهم المميزات التي توفرها تقنية الـ NFC هو قدرتك على التحكم بكل ما يحدث داخل منزلك، وذلك عن طريق وضع رقاقة أو شريحة من شرائح NFC بداخل المنزل وربطها بهاتفك المحمول، وبعدها تستطيع التحكم فى كل ما يدور بداخله،  مثل غلق الأبواب وفتحها، أو تشغيل أغنية أو جهاز معين.

وكذلك يمكن لهذه الشرائح من خلال تطبيق معين أن تتحكم فى وضع الصامت أو الاهتزاز الخاص بهاتفك المحمول، أيضًا ضبط المنبه على الساعة التي تريدها.

5- المواصلات الخاصة والعامة: تتيح هذه التقنية ميزة عظيمة، وهي قدرتها على جعلك تتحكم بسيارتك الخاصة، من إغلاقها وفتحها، واستخدام التقنية كبديل عن مفتاح السيارة، وكذلك التحكم بمشغل الأغاني الموجود بداخلها.

كذلك يمكنك استخدامها فى المواصلات التى تتيحها الدولة، ففي الدول المتقدمة تكنولوجيًا، تم إتاحة قاريء تقنية NFC فى كل وسيلة مواصلات، وبذلك تستطيع الدفع دون الحاجة للنقود.

6- الألعاب الإلكترونية: من خلال تقنية الـ NFC صار بإمكانك استخدامها فى ألعاب الفيديو والألعاب الإلكترونية التي تلعبها، فمثال على ذلك لعبة “ديزني” الإلكترونية، يمكنك من خلال التقنية أن تقوم بتغيير أي شخصية تريدها داخل اللعبة، فقط كل ما عليك هو استخدام التقنية وشراء الشخصيات التى تريدها واستبدالها بما لا ترغب به. 

هل تعد تقنية NFC آمنة 100%؟

من المسلم به أنه لا شيء آمن بنسبة 100%، لكن يمكننا القول بأن تقنية الـ NFC هى أكثر الوسائل الإلكترونية المعاصرة فى الوقت الحالي أمانًا، إذ أن احتمالية اختراق أو سرقة بياناتك المتاحة على التقنية، صعبة جدًا ومعقدة، ويتطلب الوصول إليها أن يكون جهاز المستقبل على بعد واحد سنتيمتر فقط وهو أمر صعب الحدوث.

سلبيات تقنية NFC

على الرغم من وجود ميزات كثيرة تتمتع بها تقنية الـ NFC، إلا أن خطرها الأكبر يكمن فى حالة تعرض المستخدم لها لسرقة هاتفه الجوال، ففي هذه الحالة وبعد تمكن السارق من فتح الهاتف، سيصير بإمكانه الدخول إلى كافة المعلومات والبيانات المسجلة من خلال التقنية، والتعرف على البيانات الشخصية، والدخول إلى الحساب البنكي، وربما استخدامه بشكل أو بآخر.

كما أن الشركات التى ترغب فى استخدام تقنية NFC، وليس لديها ميزانية كبيرة، ستكون تكلفة  شراء الأجهزة التي تدعم هذه التقنية وتدريب العاملين فى الشركة على استخدامها، باهظة وربما تؤدي إلى زيادة نفقاتها بشكل مبالغ فيه.

وكذلك الأمر مع العملاء الذين يبحثون عن أسهل طرق الدفع، سيكون هناك مشكلة مع  الشركات الصغيرة التى لا تتحمل نفقاتها وجود هذه التقنية، مما ينتج عنه خسارة كبيرة للعديد من العملاء.

 

  ويعد أيضًا من أكبر سلبيات تقنية NFC هو قلة وعي ومعرفة المستخدم بكل ما يخصها، مما يزيد من نسبة الخطر أو الاختراق المحتملة للهاتف أو الحاسوب المستخدم. 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *